أوضاع النوم الصحيحة للحامل بالصور




كيف أنام فى وضع صحيح ومريح أثناء حملى؟ سؤال يشغل كل حامل، خاصة كلما مر بها الوقت فيزداد وزنها ويزداد حجم بطنها، وتجد أنه من الصعوبة التوصل لوضعية مريحة أثناء النوم، وفى الوقت نفسه تجد فيمن حولها من تقول لا تنامى على بطنك فهذا يضر بالجنين، وأخرى تقول لا تنامى على ظهرك فهذا يضر بجنينك، وهى بين كلام هذه وتلك، لكن مع مجلة جمال حواء لا تضعى نفسك فى هذه الحيرة، وفقط تابعينا لمعرفة الإجابة.


• لماذا يصعب عليكِ التوصل لوضعية مريحة للنوم أثناء حملك؟

أثناء الحمل تحدث لديكِ بعض التغيرات الهرمونية والجسدية، والتى تكون قادرة على تعطيل صفاء نومك ومن هذه التغيرات:

- زيادة وزنك.
- زيادة حجم بطنك.
- آلام الظهر التى تطرأ عليكِ أثناء الحمل.
- الحموضة.
- ضيق التنفس الذى يمكن أن تتعرضى له أثناء نومك، وخاصة آخر فترة من الحمل.
- الأرق.

• ما هى أفضل وضعية لنومك أثناء الحمل؟

- فى الثلث الأول من الحمل حجم بطنك هو الذى يحدد ذلك، ونظراً لصغر حجم بطنك فى هذه الفترة، فأى وضعية للنوم تكون جيدة على جانبيكى أو على ظهرك أو حتى على بطنك، ولكن يفضل عدم نومك على بطنك بعد أول شهرين من الحمل، حتى لا يضر ذلك بجنينك.
اقرئى أيضآ:
بالصور أفضل طريقة للف المولود حديث الولادة 
- فى الثلث الثانى والثالث من الحمل أفضل وضعية للنوم هى النوم على جانبك، مع وضع وسادة بين ركبتيكى لدعم ساقيكى ولتقليل آلام الحوض والفخذ التى تطرأ عليكِ خلال هذه الفترة، ولكن لاحظى أنه يفضل النوم على جانبك الأيسر عن النوم على جانبك الأيمن، لأنك فى هذا الوضع يزداد حجم الدم والمواد المغذية التى تصل للمشيمة ولجنينك، وهذا الوضع يساعد الكليتين على القيام بعملها بكفاءة، فتقوم بالتخلص من نفايات الجسم والسوائل، وهذا بدوره يقلل من تورم القدمين واليدين، ولأنه يعد من الصعوبة البقاء على نفس الوضعية طوال الليل، فيمكنك استبدال الجانب الأيسر بالجانب الأيمن، وننصحك بالبعد عن النوم على ظهرك تماماً، خاصة خلال آخر فترة من الحمل.


- إذا كنتِ تعانى من آلام بظهرك فيمكنك النوم فى نفس الوضعية، مع وضع وسادة تحت بطنك لدعمها وأخرى وراء ظهرك لدعمه، ولتقليل الآلام به وللحصول على المزيد من الراحة، وتجنبى النوم على ظهرك، فهذا يمكن أن يزيد من آلامك.


- إذا كنتِ تعانى من ضيق فى التنفس
، وهو شائع فى آخر فترة من الحمل، فيمكنك النوم فى نفس الوضعية على جانبك أو النوم على الوسائد، وتجنبى تماما النوم على ظهرك.
- إذا كنتِ تعانى من البواسير فتجنبى أيضا النوم على ظهرك لتقليل الضغط على منطقة المستقيم.

- إذا كنتِ تعانى من الحموضة، فيمكنك وضع وسادة تحت كتفيكى، لرفع الجزء العلوى من جسمك، ومنع ارتجاع الحمض من المعدة إلى المرئ، والذى يسبب الحموضة والشعور بحرقان بصدرك.
• ما هى أوضاع النوم التى يجب عليكِ أن تتجنبيها أثناء حملك؟
- النوم على ظهرك: خاصة خلال الفترة الأخيرة من الحمل، أو إذا كنتِ تعانى من آلام بظهرك أو ضيق فى التنفس أو البواسير أو انخفاض فى ضغط الدم، لأن هذه الوضعية تقلل من الدم الواصل لقلبك ولجنينك، لأن الوزن الزائد فى منطقة الرحم عندما تنامين على ظهرك يضغط على الأوعية الدموية الرئيسية، فيقل الدم الواصل لقلبك، ويسبب ذلك انخفاض فى ضغط الدم لديكِ ودوخة، وبالتالى يقل الدم الواصل لجنينك أيضاً، وبخاصة خلال الثلث الثالث من الحمل.
- النوم على بطنك: فقط يمكنك ذلك خلال أول شهرين من الحمل، لكن بعد ذلك فهذه الوضعية يمكن أن تضر بجنينك، غير أن بطنك تزداد فى الحجم، فيصعب عليكِ النوم فى هذه الوضعية.
siege auto
شاركى على جوجل بلس

About aml

أنا أمل مؤسسة مجلة جمال حواء ، أعشق التدوين والطهي والقراءة ومتابعة كل جديد فى عالم الموضة والجمال ، وأتمنى أن تنال المجلة على اعجابكم .
    facbook Comment
    Blogger Comment

0 التعليقات :

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

......................................